“كاف” تعين المغربي فوزي لقجع في منصب النائب الثاني لرئيسها أحمد أحمد

خارج الميدان 18 يوليو 2019

محمد أتكدار – الفريق

عينت الكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم “كاف”، رسميا اليوم الخميس، فوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، في منصب النائب الثاني لرئيس “كاف”، الملغاشي أحمد أحمد، خلال الجمعية العمومية ال41 المنعقدة بأحد الفنادق بالعاصمة المصرية القاهرة.

وتقرر أيضا خلال هذه الجمعية العمومية، اسناد مهمة النائب الأول للكونغولي كونستان عماري، خلفا للنيجيري بينيك أماجو الذي أقيل من منصبه من قبل الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، في المقابل تم تعيين الجنوب الإفريقي داني جوردان في منصب النائب الثالث، كما تم إجراء بعض التغييرات على مستوى لجان “الكاف”، من خلال ابعاد التونسي طارق البوشماوي من رئاسة لجنة الأندية، وتبديله بالنائب الأول الكونغولي كونستان عماري، بينما أصبح الملغاشي أحمد أحمد يشغل منصب رئيس لجنة مسابقة كأس إفريقيا للأمم “الكان”، بدلا من النيجيري بينيك أماجو، إلى جانب ذلك تم توقيع اتفاقية مع رئيس الإتحاد الدولي لكرة القدم جياني إينفانتينو، بخصوص إشراف “فيفا” على إدارة شؤون “الكاف” لمدة ستة أشهر، ابتداء من شهر غشت المقبل، في شخص السنغالية فاطمة سامورا الأمينة العامة “للفيفا”.

وعين الملغاشي أحمد أحمد نجمي كرة القدم الإفريقية، الإيفواري ديديي دروغبا والكاميروني صامويل إيطو كمساعديين له في منصب الرئيس، وذلك لمواصلة مسيرة الإصلاح داخل دهاليز “الكاف”، حسب ما جاء على لسانه، علما أن الجمعية العمومية ال41 للكونفدرالية الإفريقية المنعقدة بالقاهرة، عرفت غياب الإتحاد التونسي لكرة القدم، الذي أبلغ في وقت سابق الجهازين الكرويين “الكاف” و”الفيفا”، بقرار عدم حضوره لهذه للجمعية العمومية، دون الكشف عن الأسباب الحقيقية وراء هذا الغياب، رغم أن التقارير الإعلامية القادمة من تونس تحدثت عن استياء الإتحاد التونسي برئاسة وديع الجريء من “الكاف”، بسبب عدم احتساب ركلة جزاء لنسور قرطاج أمام السنغال، في المربع الذهبي لبطولة كأس أمم إفريقيا المقامة حاليا بمصر، بالإضافة إلى قرار “الكاف” القاضي بإعادة مباراة الإياب لنهائي دوري أبطال إفريقيا بين الترجي والوداد.

يذكر أن “كاف”، سبق لها أن عينت العضو الجامعي المغربي معاذ حجي في منصب الكاتب العام، خلفا للمصري عمرو فهمي المقال من منصبه، خلال اجتماع مكتبها التنفيذي بالقاهرة في شهر أبريل الماضي، نظرا لخبرته الواسعة في القطاع الرياضي، إذ كان يشغل منسقا إداريا عاما “للكاف” منذ مطلع هذه السنة، مع العلم أن المغرب سبق له أن تقلد منصب الكتابة العامة بالكونفدرالية الإفريقية “الكاف”، في شخص هشام العمراني الذي قدم استقالته سنة 2017، بعد مدة طويلة بلغت ثمان سنوات من العمل داخل دهاليز الكاف.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً